مشروع غاز الخليج وجنوب آسيا

حقائق سريعة

  • يتشكل مشروع غاز الخليج وجنوب آسيا من قسمين رئيسيين، أحدهما يقوم على تطوير عمليات الاستكشاف والإنتاج بهدف إنتاج الغاز في المنبع الرئيسي في قطر، والآخر مشروع خطوط الأنابيب لنقل الغاز إلى باكستان.
  • يتضمن مشروع تطوير عمليات الاستكشاف والإنتاج العمل على تطوير أحد القطاعات في الحقول الشمالية بقطر بهدف إنتاج غاز طبيعي بكمية تصل إلى 1,600 مليون قدم مكعبة يومياً من غاز الأنابيب العالي الجودة للتصدير إلى الأسواق الباكستانية.
  • تقوم شبكة الأنابيب الواقعة بين قطر وباكستان -التي يبلغ طولها 1186 كم- بدعم الاقتصاد بمشروع خط أنابيب ضخم.
  • تبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع حتى الآن ما يزيد على 30 مليون دولار أمريكي.
يمثل مشروع غاز الخليج وجنوب آسيا (GUSA) الذي تقوم به شركة نفط الهلال أول مخطط عملي لإنتاج الغاز الطبيعي، ونقله بالأنابيب، من قطر إلى باكستان ومناطق أخرى في شبه القارة الهندية. يتشكل مشروع غاز الخليج وجنوب آسيا من قسمين رئيسيين، يُعد كل واحد منهما مشروعاً عالمياً مستقلاً بذاته، سواء القسم القائم على تطوير عمليات الاستكشاف والإنتاج بهدف إنتاج الغاز من منبعه الرئيسي في قطر، أو مشروع خط الأنابيب لنقل الغاز إلى باكستان بطول 1186 كم. وتعد شركة نفط الهلال الشركةَ المطورة والراعي الرئيسي لهذا المشروع. وقد نجحت الشركة في التقدم بمشروع غاز الخليج وجنوب آسيا إلى مرحلة شديدة النضج قبل بدء التنفيذ، حيث استطاعت أن تستكمل المسح التفصيلي لكامل مسار خط الأنابيب من المصدر في قطر وحتى الجهة النهائية في باكستان قبل أن يتوقف المشروع في نهاية المطاف لأسباب سياسية.

تطوير الإنتاج والاستكشاف لمشروع غاز الخليج وجنوب آسيا

تشتمل الجزئية الخاصة بالإنتاج والاستكشاف في مشروع غاز الخليج وجنوب آسيا على عمليات تطوير لأحد القطاعات في الحقل الشمالي في دولة قطر وذلك لإنتاج الغاز الطبيعي بهدف التصدير إلى الأسواق الباكستانية. كما يستهدف إنتاج 1,600 مليون قدم مكعبة يومياً من غاز الأنابيب العالي الجودة بهدف التصدير إلى الأسواق الباكستانية من خلال خط الأنابيب الخاص بمشروع غاز الخليج وجنوب آسيا. بالإضافة إلى ذلك، سوف يؤدي مشروع تطوير عمليات الاستكشاف والإنتاج إلى استخراج كمية كبيرة من المتكاثفات والغاز المسال والمقرر تسويقها بصورة مستقلة.

خط أنابيب مشروع غاز الخليج وجنوب آسيا

أنفقت شركة نفط الهلال ما يزيد على ٣٠ مليون دولار في المخطط التطويري لمشروع غاز الخليج وجنوب آسيا قبل إيقاف العمل فيه، حيث تم استكمال جميع التصميمات الهندسية الخاصة بخط الأنابيب، وتحديد مسار الشبكة بناءً على مسح مفصل للمسار سواء كان برياً أو بحرياً، وتم إجراء المسح من قِبل شركة فيجرو إنترناشيونال لصالح شركة نفط الهلال. ويحمل مشروع غاز الخليج وجنوب آسيا فوائد بيئية هائلة على المستويين الإقليمي والعالمي، حيث سيؤدي هذا المشروع إلى استعمال الغاز الطبيعي بدلاً من استهلاك كميات زيت الوقود الكبيرة المستخدمة حالياً للتدفئة في باكستان.
Crescent Petroleum