تراث الشركة:

في الوقت الذي عُدَّ فيه الغاز الطبيعي على نطاق واسع منتجاً ثانوياً من المنتجات البترولية غير المرغوب فيها، نظرت شركة نفط الهلال نظرة بعيدة المدى إلى السوق الإقليمية، واستثمرت مواردها وفق هذه النظرة، متخذة موقفاً رائداً بإطلاقها عدداً من المبادرات التي أرست لنا مكاناً في الصدارة بمشروعات الغاز المتكاملة طويلة الأجل.

ونورد فيما يلي المعالم والإنجازات الرئيسية لتاريخنا الطويل (45 عاماً):

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

مساهمة شركة نفط الهلال في اقتصاد الشارقة

تمكين التعليم: دعم الجامعة الأمريكية في الشارقة (AUS)
لمدة طويلة كنا داعمين للجامعة؛ فقد عملنا بصورة وثيقة معهم عبر مبادرات أكاديمية عديدة لتعزيز وتقوية التطور الأكاديمي في الإمارات العربية المتحدة.

وقد استثمرت شركة نفط الهلال أكثر من تسعة ملايين دولار أمريكي في مثل تلك المشروعات، كان من أبرزها إنشاء مراكز البحث والابتكار والمجمع التكنولوجي في الجامعة الأمريكية بالشارقة.

الممثل الإقليمي للغاز: ريادة سوق الغاز بين مختلف إمارات الدولة
بادرت شركة نفط الهلال بعمل الاتفاقيات والترتيبات التجارية المتعلقة بمد وبيع الغاز داخل دولة الإمارات العربية المتحدة.

واستناداً إلى إمدادات الغاز من الشارقة إلى دبي، وتركيب اثنين وتسعين كيلو متر من خطوط الأنابيب البحرية، وما يرتبط بها من والوحدة المركزية للمعالجة الغاز ذات الصلة من حقل مبارك بالشارقة إلى حقل جبل علي بدبي، ولكون شركة نفط الهلال رائدة في تطوير هذه السوق، فقد أدى كل ذلك إلى تأسيس شركة دانا غاز كأول شركة غاز يملكها القطاع الخاص في المنطقة عام 2005.